النظام الداخلي

النظام الداخلي و القانون الاساسي لحزب تيناست.

المقر:

الفصل الأول:
التسمية والتعاريف.

مادة( 1) :
يسمى هذا النظام: النظام الداخلي و القانون الاساسي لحزب  تيناست.

مادة( 2) :
لأغراض تطبيق أحكام النظام الداخلي، يقصد بالألفاظ والعبارات التالية المعاني المبينة إزاءها.

– الحزب هو: حزب تيناست.
– المقر: هو المقر الرئيسي للحزب.
– المقرات: هي مقرات الحزب في عموم ولايات الحمهورية التونسية و معتمدياتها و بلدياتها ودوائرها الانتخابية، وفي الخارج.
– شروط العضوية: هي مجموعة الشروط الواجب توافرها للحصول على عضوية الحزب.
– طالب العضوية: هو الشخص الراغب في الإنتساب إلى الحزب.
– حقوق الاعضاء: هي مجموعة الحقوق التي يتمتع ﺑﻬا أعضاء الحزب.
– واجبات الاعضاء: هي مجموعة الالتزامات التي تقع على أعضاء الحزب.
– الاجراءات الانضباطية: هي مجموعة الإجراءات والجزاءات التي تتخذ بحق عضو الحزب في حالة مخالفته لأحكام هذا النظام.
– البناء التنظيمي: هو مجموعة الأطر والمراتب التنظيمية في الهيكل الهرمي للحزب من المنظمة القاعدية وحتى المؤتمر العام، وعلى مستوى التقسيمات الجغرافية الإدارية والدوائر الانتخابية المحلية والبرلمانية كيفية تشكيلها وادارﺗﻬا، والعضوية فيها، وطريقة الانتخاب لعضويتها بالتسلسل من الأدنى إلى الأعلى.
– المنظمات واللجان والهيئات الحزبية المحلية: هي الأطر والمراتب التنظيمية الحزبية المسؤولة بحسب التقسيمات الجغرافية والإدارية والدوائر الإنتخابية المحلية والبرلمانية على مستوى الولايات و البلديات.
– المؤتمر العام: هو السلطة العليا للحزب، ويقرر سياسته وتوجهاته التنظيمية والعامة، وفيه يتم انتخاب اللجنة المركزية والمصادقة على اعضائها من التمثيل المحلي والجهوي على المستوى الوطني ويتم انتخاب ايضا اللجنة العليا للرقابة و المحاسبة.
– للجنة المركزية: هي أعلى هيئة قيادية مقررة في الحزب ، وتنتخب وتعين اللجان و الهيئات المتفرعة عنها.
– المكتب السياسي: هو الهيئة المعنية بمتابعة تنفيذ قرارات اللجنة المركزية المتخذة في دوراﺗﻬا الاعتيادية و الإستثنائية، ويقود نشاط الحزب بين دورتي اللجنة المركزية، ويشرف على أعمال رئاسة الحزب
– رئاسة الحزب: هي الهيئة المسؤولة عن تنفيذ ومتابعة تنفيذ قرارات اللجنة المركزية والمكتب السياسي وقيادة النشاط اليومي للحزب.
– اللجنة العليا للرقابة والتفتيش المالي: هي اللجنة المختصة بالرقابة والمساءلة (القضائية) في حياة الحزب الداخلية، والمعنية بمراقبة مدى تنفيذ وتطبيق هذا النظام، والقرارات الصادرة عن اللجان او الهيئات الحزبية، واتخاذ الاجراءات النظامية لمحاسبة الهيئة أو اللجنة أو العضو المخالف لهذا لنظام.
– إعلام الحزب : هو صحف ومطبوعات الحزب ووسائله الإعلامية المختلفة.
– المنظمة الشبابية: هي الاتحاد الوطني لشباب تيناست.
– ممتلكات الحزب: هي أموال وممتلكات الحزب المنقولة وغير المنقولة.

مادة( 3) :
يكون مقر الحزب الرئيسي في العاصمة تونس، وله مقرات فرعية في عموم ولايات و بلديات والدوائر الانتخابية في الجمهورية، حسب الحاجة.

الفصل الثاني:
المبادىء والأهداف العامة.

مادة(4) :
حزب تيناست، هو حزب الوحدة على اساس التنوع وسلطة الشعب والديمقراطية والتحديث و المعاصرة و العدالة الاجتماعية هو في منطلقاته الفكرية والسياسية والاجتماعية حزب وطني ديمقراطي اجتماعي يضمّ في صفوفه على أساس الانتماء الطوعي أبناء الشعب التونسي الذين يقتنعون بوعي ببرنامجه السياسي ونظامه الداخلي ويناضلون بإخلاص من أجل تنفيذهما.

مادة( 5) :
يسترشد الحزب في رسم سياساته وأهدافه بالمنهج العلمي في دراسة وتحليل ظواهر الواقع الملموس، بمختلف مستوياته الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والثقافية، ويتعامل ويتفاعل إيجابيًا مع مختلف تيارات الفكر الاجتماعي والإنساني، التي تؤمن بمثل وقيم الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعيّة و حقوق الانسان والسلام، ويتفاعل بايجابية مع انشطة الاشتراكية الدولية وفعالياﺗﻬا المختلفة.

مادة(6) :
يستلهم الحزب الأبعاد الديمقراطية المشرقة من تراث الشعب التونسي ونضالته التاريخية من أجل التحرّر و الرقيّ و الازدهار، وفي تراثنا العريق و المتنوّع و الذي تمتزج فيه الثقافات الوافدة مع الثقافة الامازيغية الاصيلة، ويستمد من التجربة الانسانية قيم النضال من أجل نصرة القضايا العادلة وتكريس العدل والمساواة، والحث على التسامح والعلم والعمل و السلم.

مادة(7) :
يعمل الحزب داخل النظام السياسي للمجتمع وفق الشرعية الدستورية والاستقلالية الذاتية لوظائف المنظمات والإتحادات: النقابية والشبابية ومنظمات اﻟﻤﺠتمع المدني الأخرى. ويلتزم الحزب بالنهج الديمقراطي والتداول السلمي للسلطة عبر انتخابات تعددية حرة ونزيهة.

مادة(8) :
يناضل الحزب من أجل تجسيد وتكريس الديمقراطية كمنظومة متكاملة وكأساس للنظام السياسي للمجتمع، بكل ماتتضمنه من مبادىء وأسس تكفل التعددية الحزبية والسياسية والمواطنة المتساوية وترسخ أسس اﻟﻤﺠتمع المدني، وحريات وحقوق الإنسان، المنصوص عليها في المواثيق والمعاهدات الدولية والقوانين الوطنية النافذة. ويتبع الحزب أساليب ووسائل النضال السلمي الديمقراطي، ويرفض ويجرّم العنف والإرهاب بمختلف أشكالهما

مادة:( 9) :
يسعى الحزب الى جعل مشاركة المرأة في الحياة العامة مشاركة فعّالة و حقيقيّة بعيدا عن منطق المحاصصة على اساس الجنس او المزايدة بعيدا عن سياسة المنّ، ويدعم ادماجها في التنمية وتمكينها من ممارسة كافة الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

مادة( 10 ) :
يولي الحزب أهمية خاصة للشباب والمرأة في إطار نشاطه السياسي والتنظيمي، وعند قبول أعضاء جدد إلى صفوفه، وعند انتخاب اللجان والهيئات الحزبية القيادية.

مادة( 11 ) :
يقوم البناء التنظيمي للحزب على أسس ومبادىء الديمقراطية والانضباط الواعي في حياته الداخلية، ويستوعب إمكانيات التنوع والتعدد في الرأي وحق المبادرة والاجتهاد والإبداع الفكري، بما لايخل بالنظام الداخلي، وبالبرنامج السياسي للحزب
.
الفصل الثالث :
حقوق وواجبات عضو الحزب

مادة( 12 ):
لكلّ لتونسي أوتونسية بلغ سن السادسة عشرة من العمر الحق ان يكون عضوًا في الحزب شريطة أن:
أ – يوافق على نظام الحزب الداخلي وبرنامجه السياسي ويلتزم ﺑﻬما.
ب – ينتظم في إحدى المنظمات القاعدية، ويشارك في فعالياﺗﻬا.
ج – يسدد الاشتراكات الحزبية بانتظام.
د – ينفذ قرارات هيئات الحزب ويعمل ﺑﻬا.
ه – أن لا يكون مزدوج العضوية في حزب أو تنظيم سياسي آخر.

مادة( 13 ):
الانتساب إلى عضوية الحزب يتم بطريقة فردية، أوعبر المنظمة الشبابية، ويتم قبول طلب العضوية في الحزب من قبل المنظمة القاعدية المعنية، وذلك من خلال الاجراءات التالية:
أ – يتقدم الشخص الراغب في الانتساب إلى عضوية الحزب بطلب كتابي إلى المنظمة الحزبية القاعدية المعنية، مشفوعًا بتزكية من عضوين، أو من المنظمة الشبابية التي ينتمي اليها.
ب – تقف المنظمة القاعدية أمام طلب المتقدم لطلب العضوية لمناقشته، ثم تتخذ القرار بالقبول أو الرفض ويشترط لقبول العضوية مصادقة مالا يقل عن ثلثي الأعضاء الحاضرين للاجتماع
ج – يعتبر مقدم الطلب مقبولا في عضوية الحزب من تاريخ اتخاذ قرار المنظمة القاعدية، وتصرف له بطاقة العضوية..

مادة( 14 ):
حقوق عضو الحزب:
أ – يشارك في رسم الخط السياسي العام للحزب، من خلال الاجتماعات والمؤتمرات الحزبية التي يشارك فيها، ويعبر عن آرائه ومواقفه تجاه كافة القضايا المتعلقة بسياسة الحزب وممارساته العملية وحياته الداخلية، ويقدم المقترحات بشأﻧﻬا، ويبدي رأيه عند اتخاذ القرار بشأن القضية المطروحة للبحث ويلتزم بالقرار بعد اتخاذه مع الاحتفاظ بحقه في الحوار والدفاع عن آرائه.

ب – ينتخب وينُتخب إلى الهيئات واللجان الحزبية القيادية.

ج – يمارس التقييم والنقد البناء لنشاط وسلوك ومواقف أي عضو حزبي، بصرف النظر عن مركزه القيادي. كما يحق له أن يتقدم بالآراء والمقترحات والاستفسارات عبر القنوات التنظيمية إلى الهيئات واللجان الحزبية القيادية، بما فيها اللجنة المركزية واللجنة العليا للرقابة والمحاسبة والمؤتمر العام.

د – ينشر في صحافة الحزب ووسائل إعلامه الأخرى أية آراء أو اجتهادات فكرية أو انتقادية

ه – ينقل عضويته من منظمة قاعدية إلى أخرى، لأسباب تتعلق بتغيير موقع سكنه أو عمله أو لأسباب مبررة أخرى.
و – يكفل له الحزب التضامن والمساندة في حالة تعرضه لأية ممارسات أو إجراءات تعسفية بسبب نشاطه الحزبي أو آرائه ومواقفه السياسية والفكرية، أو بسبب نقده للسلبيات

ز – له حرية الإستقالة من الحزب.

مادة( 15 ):
واجبات عضو الحزب:
أ – يحرص على التحلي بالمبادئ و القيم لعضو الحزب، كالصدق والاستقامة والنزاهة والشرف والأمانة والتواضع في محيطه الأسري والاجتماعي، ويعمل على الاهتمام بأسرته والتحلي بروح حب العمل لخيرالناس، وبما يجعله قدوة حسنة في السلوك الشخصي الحزبي والاجتماعي.
ب – يعمل على تطوير معارفه النظرية والسياسية والثقافية والعلمية ومهاراته العملية.
ج – يعمل على رفد الحزب بعناصر نوعية جديدة.
د – يساهم بنشاط في الانتخابات والاستفتاءات العامة، ويعمل على إنجاح مرشحي الحزب فيها.
ه – يعمل على تعزيز نفوذ الحزب وتوسيع مشاركته في الحياة السياسية، وتوثيق صلاته بجماهير الشعب من خلال الدفاع عن مصالحها والإصغاء لآرائها وتبني مطالبها العادلة.
و- يشارك في مؤسسات اﻟﻤﺠتمع المدني وفقًا لأنظمتها ولوائحها الداخلية.

مادة( 16 ):
الأعضاء الذين لايستطيعون القيام بواجباﺗﻬم وممارسة حقوقهم الحزبية على أكمل وجه، بسبب السن أو المرض أو لأسباب مبررة أخرى، يشاركون في حياة ونشاط الحزب حسب إمكانياﺗﻬم وفقًا لتقديرات المنظمة الحزبية التي ينتمون إليها

الفصل الرابع:
أسس وقواعد الحياة الحزبية الداخلية

مادة( 17 ): تقوم الحياة الداخلية للحزب ونشاطه على مبادىء وقواعد الديمقراطية الحزبية والمسؤولية الحزبية والإنضباطية، التي تعني:
أ – سيادة العلاقات الرفاقية والأخوية القائمة على الديمقراطية والانضباط واحترام حقوق وواجبات الأعضاء، وحقوق وواجبات المنظمات واللجان الحزبية.
ب – إستقلالية المنظمات الحزبية القاعدية والهيئات واللجان الحزبية القيادية المنتخبة على كافة المستوايات في مناقشة وحل القضايا والمهام المرتبطة ﺑﻬا، من خلال خطط وبرامج عمل ملموسة، و تستوعب هموم و مطالب الناس في المحيط الجغرافي وتطوير وتفعيل الحياة الحزبية الداخلية، بما لا يتعارض مع النظام الداخلي والبرنامج السياسي للحزب
ج – مشاركة جميع أعضاء الحزب في رسم سياسة الحزب وإعداد وثائقه الأساسية من خلال المناقشات والحوارات الحزبية، ومن خلال الاستفتاء الحزبي حول مختلف القضايا الرئيسية المتعلقة بنشاط الحزب وسياساته وعمل المنظمات واللجان والهيئات الحزبية
د- إلزامية قرارات الهيئات واللجان الحزبية القيادية العليا بالنسبة للهيئات والمنظمات واللجان الحزبية
الأدنى، مع مراعاة ما ورد في الفقرة(ب). وللأخيرة حق المبادرة والإبداع في اختيار أشكال وطرق
العمل المناسبة لتنفيذ قرارات الهيئات واللجان القيادية العليا
ه- تقديم التقارير من قبل اللجان والهيئات الحزبية القيادية إلى المنظمات الحزبية التي أنتخبتها، وكذا
إلى اللجان الأعلى، وإنزال البلاغات بانتظام إلى الهيئات والمنظمات الأدنى، وضمان انتظام ودقة وسرعة الإعلام الحزبي المتبادل حول سير ونتائج تقييم أعمالها وأنشطتها
و- إلزامية بحث آراء ومبادرات وتجارب المنظمات واللجان الحزبية وأعضاء الحزب من قبل اللجان
والهيئات الحزبية القيادية الأعلى والرد السريع عليها، وتعميم ماهو إيجابي منها
ز- ضمان تعدد الآراء والاجتهادات والمبادرات السياسية والتنظيمية والفكرية، بما لايخل بالنظام
الداخلي أوالبرنامج السياسي.
ح- الجمع بين القيادة الجماعية والمسؤولية الشخصية، وضمان حرية المبادرة والإبداع الشخصي أو
الجماعي في اختيار وممارسة أشكال وطرق العمل السياسي والاجتماعي والحزبي المناسبة لتنفيذ المهام
والواجبات الحزبية
ط- التقييم الدوري لنشاط الهيئات واللجان الحزبية وكوادر الحزب القيادية من قبل المنظمات واللجان
التي انتخبتهم من الأدنى إلى الأعلى، ومحاسبتهم وفق هذا النظام
ي- العلنية والشفافية في عرض الحقائق المتصلة بسياسة الحزب ونشاطه في اﻟﻤﺠتمع بكافة منظماته ولجانه وهيئاته الحزبية .

مادة( 18 ) :
تستند المنظمات واللجان والهيئات الحزبية على كافة المستويات في الداخل والخارج في ممارسة حياﺗﻬا الداخلية ونشاطها السياسي والفكري والتنظيمي، إلى النظام الداخلي والبرنامج السياسي للحزب، والإرشادات واللوائح والقرارات الصادرة عن مؤتمرات الحزب وهيئاته القيادية العليا، ومؤتمرات المنظمات المحلية، كلُّ فيما يخصه.

مادة( 19 ):
أ – الإنتخاب الديمقراطي لجميع لجان الحزب وهيئاته من الأدنى إلى الأعلى، عن طريق الإقتراع السري المباشر، وكفالة حق الأعضاء في الترشح والترشيح لعضوية اللجان والهيئات الحزبية، كلّ في إطاره الحزبي المعني، وضمان التنافس الديمقراطي والحر لمختلف المرشحين للمنصب الحزبي، ويكون الفوز بالحصول على اكبر عدد من الاصوات بحسب تسلسلها.
ب – لايتم الحصول على العضوية في اللجان والهيئات الحزبية في مختلف الأطر التنظيمية إلّا عن
طريق الانتخابات التنافسية، وبالاقتراع السري المباشر، ويجوز بقرار من المؤتمر أو اللجنة أو الهيئة المعنية اعتماد التصويت العلني في حالة الضرورة
ج – يشترط في من يرغب للترشح إلى عضوية مختلف اللجان والهيئات والمناصب الحزبية أن يكون قد مضى على عضويته في الحزب من 3 الى 5 سنوات على الاقلّ

مادة( 20 ):
تطبيقًا لمبدأ التمثيل المحلي على المستوى الوطني يتم تمثيل الجهات بممثلين عنها في قوائم اللجنة المركزية، يجرى انتخاﺑﻬم في مؤتمرات منظمات الحزب فيالجهات لهذا الغرض، وتتم المصادقة عليهم في المؤتمر العام. وتصدر اللجنة المركزية بلاغا تحدد فيه الشروط والإجراءات العملية لتطبيق هذا المبدأ ونصيب كل جهة من هذا التمثيل آخذة بالإعتبار كثافة العضوية والفاعلية السياسية والانتخابية للجهة..

مادة( 21 ):
أ- تعقد اجتماعات المنظمات القاعدية واللجان الحزبية المحلية والمركزية ورئاستها وأمانتها العامة واللجان المتفرعة عنها، بحضور أكثر من نصف عدد اعضائها وينعقد الاجتماع الانتخابي الموسع أو المؤتمر أواجتماعات اﻟلجنة المركزية بمالايقل عن ثلثي عدد الأعضاء أو المندوبين.
ب – تُتخذ قرارات المنظمات القاعدية واللجان والهيئات الحزبية بموافقة أغلبية أعضائها الحاضرين، باستثناء القرارات التي تتطلب أغلبية خاصة كما هو محدد في هذا النظام.

مادة( 22 ):
يحق للجان الحزبية المحلية سدّ الشغورات في قوائمها العددية التي أقرّت من قبل الاجتماع الموسع او المؤتمر الاعتيادي او الاستثنائى، وذلك في فترة مابين المؤتمرين حسب تسلسل أكثرية الاصوات في القائمة المنتخبة للجنة الحزبية المعنية في مؤتمرها.

مادة( 23 ):
يعتبر رؤساء المكاتب المحلية أعضاء في قوائم المكاتب الجهويّة دون الحاجة إلى انتخاﺑﻬم، وتنتهي عضوية أيٍّ منهم في حالة انتهاء شغله للمنصب..

مادة( 24 ):
لايجوز لأعضاء رئاسة الحزب ورئيس اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة ورؤساء مكاتب الحزب في المحليات وفي الجهات ورؤساء لجان الرقابة والمحاسبة المحلية و الجهويّة أن يشغلوا هذه المناصب لأكثر من دورتين إنتخابيتين كاملتين متتاليتين .

الإجراءات الانضباطية:

مادة( 25 ):
يتعرض العضو بصرف النظر عن مركزه الحزبي للإجراءات الحزبية الانضباطية في حالة عدم التزامه بالنظام الداخلي والبرنامج السياسي للحزب، أو التقصير في تنفيذ المهام والواجبات الحزبية، أو إقدامه على ممارسات من شأﻧﻬا إضعاف وحدة الحزب، أو الإساءة إلى سمعته، أو الإخلال بقواعد السلوك الحزبي والاجتماعي. وتتخذ الاجراءات وفقًا لحجم المخالفات المرتكبة من قبل عضو الحزب على النحو التالي :
أ- التنبيه الشفوي.
ب- الإنذار المسجل.
ج- تجميد العضوية الحزبية.
د- الإقالة من الهيئة أو اللجنة الحزبية أو المنصب الحزبي.
ه- الفصل من الحزب.

مادة( 26 ):
عند مناقشة واتخاذ الاجراءات الحزبية يجب على المنظمة أو الهيئة أو اللجنة المعنية أن تتخذ موقفًا جديًا من المخالفة، وأن تدرس باهتمام ودقة كافة الوقائع والأدلة الملموسة والظروف المحيطة ﺑﻬا، وإبداء المرونة والتفهم اللازمين لموقف العضو. وللعضو المعني كامل الحق في إبداء رأيه وإيضاح موقفه موقفه قبل اتخاذ القرار الانضباطي. ولايجوز اتخاذ القرار الانضباطي بحقه في حالة غيابه لأي سبب كان و اذا تغيب عن الحضور بعد إبلاغه كتابيًا لمرتين متتاليتين دون أسباب تجيز تأجيل المناقشة فللمكتب القاعدي أو اللجنة أو الهيئة الحزبية المعنية الحق في اتخاذ القرار بالإجراء الانضباطي المناسب.

مادة( 27 ):
يرفع المكتب القاعدي قراراﺗه بشأن الإجراءات الإنضباطية (الإنذار، التجميد، الفصل، الإقالة) إلى لجنة الرقابة والمحاسبة في الإطار الحزبي الأعلى، وتحيل اللجان القيادية في المكاتب المحلية واللجنة المركزية قراراﺗﻬا بشأن تلك الإجراءات إلى لجان الرقابة والمحاسبة الأخرى خلال. فترة اسبوعين من اتخاذها وتتولى لجان الرقابة والتفتيش على ضوء الطعون المقدمة إليها فحص تلك القرارات، ولها الحق في إجازة او تعديل او نقض القرار. و للعضو المعني او اللجنة الحزبية المعنية المتخذة للقرار حق الاستئناف أمام لجنة الرقابة و المحاسبة في الاطار الحزبي الاعلى. ولا يعتبر القرار ساري المفعول إ ّ لا بعد استيفاء إجراءات الطعن والفصل فيه .

مادة( 28 ):
يجوز للعضو الذي أتخذ بحقه قرار الإنذار أو التجميد أو الفصل أن يتقدم بالطعن ضد القرار
أمام الرقابة الحزبية، بما في ذلك اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة، خلال فترة أربعة أشهر من تاريخ
إبلاغه بالقرار لاستئناف مناقشته والنظر فيه، وتتبع نفس الإجراءات بشأن العضو القيادي الذي اتخذ بحقه التجميد او الاقالة من المنصب القيادي.

مادة( 29 ):
أ – عضو الحزب الذي اتخذ بحقه قرار الفصل من عضوية الحزب، ويرغب في إعادة نشاطه الحزبي مجددًا، يحق له التقدم بطلب إلى المكتب القاعدي أو اللجنة أو الهيئة الحزبية المعنية للنظر في ذلك. وفي حالة عدم الاستجابة لطلبه، له الحق في أن يتقدم بطعن إلى لجنة الرقابة و المحاسبة المعنية ولايجوز رفض مناقشة طلبه.
ب – العضو الذي انقطع أو جمد نفسه طوعًا أو أستقال من عضوية الحزب أو اللجان الحزبية ويرغب في معاودة نشاطه مجددًا يحق له التقدم بطلب إلى المكتب القاعدي أو اللجنة أو الهيئة الحزبية المعنية للنظر في ذلك، ولايجوز رفض مناقشة طلبه.

الفصل الخامس
البناء التنظيمي للحزب وقواعده العامة

مادة( 30 ):
أ- تتشكل البنية التنظيمية للحزب على المستوى القاعدي من إطارين أساسيين- الإطار التنظيمي الانتخابي والإطار التنظيمي القطاعي المهني- السكني وتتكون هذه التكوينات من وحدات تنظيمية أصغر(منظمات قاعدية- جماعات حزبية)، تحت قيادة وإشراف لجان منظمات الحزب في الدوائر الإنتخابية المحلية (المراكز الانتخابية)، وهي أدنى المراتب في الهيكل التنظيمي للحزب.
ب – مع أخذ التقسيم الإداري والانتخابي للجمهورية بالاعتبار، تتشكل منظمات الحزب المحلية على أساسهما، على النحوالتالي:
– المنظمة الحزبية في الدائرة الانتخابية النيابية – لجنتها وهيئتها القيادية.
– وتتبعها لجان الدوائر الانتخابية المحلية أو المكاتب الحزبية في الجهة بلجانها و هيئاتها القياديّة.
ج- المنظمة الحزبية في الجهة – لجنتها وهيئتها القيادية- وتتبعها منظمات الحزب في البلديات والتشكيلات التنظيمية المتواجدة في الجهة.

مادة( 31 ):
المستويات واللجان القيادية في البناء التنظيمي للحزب هي
أ – الاجتماع العام لمكتب او منظمات الحزب في الدوائر الإنتخابية المحلية
ب – المؤتمر الإعتيادي، أو الإستثنائي، أو الإجتماع الانتخابي الموسع بالنسبة لمكاتب الحزب ومنظماته المحلية في الدوائر الانتخابية والبلدية والجهويّة.
ج – المؤتمر العام بالنسبة للحزب على المستوى الوطني، والمكتب السياسي في فترة مابين المؤتمرين الاعتياديين
د – اللجنة المركزية واللجنة العليا للرقابة والمحاسبة.
ه – لجان مكاتب الحزب في المجالس القروية و البلديات والجهات والدوائر الانتخابية
و – لجان الرقابة والمحاسبة في البلديات والجهات والدوائر الانتخابية
ز – وفي جميع الاحوال يراعى في تشكيل الجهاز التنظيمي للحزب على المستوى المحلي والمركزي بالأخذ بالاعتبار المهام المقابلة للاجهزة المدنية للدولة المحلية والمركزية

مادة( 32 ):
تركيبة المؤتمرات الحزبية
أ- تتكون تركيبة المؤتمر الحزبي في كل مستوى تنظيمي من مندوبي المكاتب الحزبية الأدنى ومن اعضاء اللجنة الحزبية المعنية، ولجنة الرقابة و المحاسبة في المستوى الحزبي. ويتحدد عدد مندوبي كل مكتب أدنى على أساس التمثيل النسبي وفقًا لكثافة العضويّة فيه، اذ لايجوز ان يقل مجموع المندوبين المنتخبين في كل مؤتمر حزبي عن ثلثي تركيبته.
ب – تتحدد زيادة بنسبة 10 % من إجمالي عدد المندوبين إلى كل مؤتمر حزبي للمكاتب الحزبية التي تمكنت من إنجاح مرشحي الحزب إلى مجلس النواب واﻟﻤﺠالس المحلية، وحجم الأصوات التي حققها المكتب، ويتم توزيعها على المكاتب الأدنى وفقًا للنتائج المحققة.
ج- يراعى تمثيل الشباب في مؤتمرات المنظمات المحلية بنسبة لاتقل عن نسبة تواجدهم في المكتب المعني. ويراعى تمثيله ايضا في المؤتمر العام بنسبة لاتقل عن 15 % من عدد المندوبين المنتخبين له وكذلك في اللجان والهيئات القيادية المركزية والمحلية.

مادة( 33 ):
تُنشأ مكاتب حزب تيناست في الخارج وتمارس حياﺗﻬا الداخلية ونشاطها السياسي بما لا يتعارض مع القوانين المعمول ﺑﻬا في البلدان المضيفة. المكتب القاعدي

مادة( 34 ):
الاعضاء أ- المكتب القاعدي هو النواة الحزبية الأساسية للحزب التي تنشأ في أماكن تواجد الجغرافية، الإدارية أو الانتخابية،أو القطاعية، في حالة وجود ثلاثة أعضاء على الأقل. وإذا تعذر ذلك يمكن ضم الأعضاء من الأماكن المتفرقة في خليّة حزبية تحت أشراف اللجنة الحزبية في الدائرة الإنتخابية المحلية، وبموجب قرار من اللجنة الحزبية الأعلى..
ب – يعقد المكتب القاعدي اوالخلية الحزبية اجتماعها الانتخابي بواقع مرة واحدة كل عامين، وتتحدد وظيفة الاجتماع الانتخابي في تقييم تجربة نشاط المكتب أو الأعضاء في الاجتماع القاعدي الموسع، وتحديد المهام المستقبلية وانتخاب المسيريين والمندوبين إلى المؤتمر الأعلى، ويحق للمكتب القاعدي كذلك لأسباب موضوعية مبررة أن يعيد انتخاب مسيريه في أي إجتماع له خلال الفترة بين الاجتماعين الانتخابيين.
ج – الاجتماع الدوري للمكتب القاعدي أو الاجتماع القاعدي الموسع للخليّة الحزبية يتم مرة واحدة كل شهرين على الأقل، وتعتبر قراراته نافذة إذا صوت عليها ثلثا الأعضاء الحاضرين في الإجتماع، باستثناء القرارات التي تتطلب أغلبية خاصة. وينعقد اجتماع المكتب القاعدي أو الاجتماع الموسع للخلية الحزبية بدعوة من قبل مسيريها أو بموجب قرار اجتماع المكتب القاعدي المعني أو بدعوة من الهيئة القيادية لمنظمة الحزب في الدائرة الإنتخابية المحلية بالنسبة للاجتماع القاعدي الموسع، أو بناءً على طلب ُثلث عدد الأعضاء، أو بقرار من الإطار القيادي الأعلى.

مادة( 35 ):
تتحدد مهام ووظائف المكاتب الحزبية القاعدية والخلايا الحزبية في الآتي:
أ – العمل على تطبيق النظام الداخلي، وتنفيذ قرارات اللجان والهيئات الحزبية الأعلى في نطاق أختصاصاﺗﻬا.
ب – رفد صفوف الحزب باعضاء جدد وتأمين التربية الفكرية والعملية للأعضاء ومساعدﺗﻬم في رفع مستوياﺗﻬم التعليمية والثقافية.
ج – تعزيز صلات الحزب بالجماهير والاهتمام بقضاياها الحيوية والإسهام بفعالية في انشطة منظمات اﻟﻤﺠتمع المدني، والتقييم الدوري لنشاط أعضاء الحزب فيها، والاهتمام برفع المستوى الثقافي والتعليمي والانشطة الرياضية وغيرها من الانشطة المرتبطة بحياة الناس ومستقبلهم، وتنمية وتطوير الصلات مع تكوينات التنظيمات السياسية المقابلة وفقًا لسياسة الحزب التحالفية في نطاق اختصاصها

مادة ( 36 ):
أ- يمكن لعدد من المكاتب الحزبية القاعدية أو اللجان الحزبية في المحليات أو الدوائر الإنتخابية النيابية المتجاورة والمتداخلة بتركيبها الجغرافي الإداري والانتخابي، ولأسباب مبررة، أن تشكل مجالس تنسيق لنشاطها، تتكون من مسيري المكاتب القاعدية أو اللجان الحزبية المعنية، تتمثل مهمتها في تنسيق نشاط تلك المكاتب واللجان، وتأمين تبادل الخبرات فيما بينها. وينتخب اﻟﻤكتب من بين أعضائه رئيسًا ونائبًا له، ويتم تحديد خطة نشاطات اﻟﻤكتب واجتماعاته وفق ظروف وأسباب ودواعي تشكيله. ويخضع اﻟﻤكتب لإشراف وتوجيه اللجنة الحزبية الأعلى..
ب – تجتمع المكاتب القاعدية على مستوى الدائرة المحلية، (المركز الانتخابي) كل سته أشهر على الأقل، وكلما استدعت الضرورة لتنسيق المهام المتعلقة بالنشاط العام والانتخابات والاستفتاءات العامة. المكاتب الحزبية المحلية

مادة( 37 ):
تتحدد التركيبة العددية والنوعية لتركيبة اللجان الحزبية القيادية ومسيريهاا ولجان الرقابة والمحاسبة في الجهات و المحليات، والدوائر الانتخابية ومسيرو المكاتب القاعدية وفق مقتضيات وحاجة عمل تلك اللجان والمكاتب، على أساس قرار يتخذه المؤتمر أو الاجتماع الإنتخابي الموسع.

مادة( 38 ):
تُنشأ لأسباب مبررة مكاتب ولجان حزبية على أساس جغرافي إداري أو إنتخابي أو قطاعي تخصصي، تتمتع بصلاحيات توازي صلاحيات لجنة محلية بقرار من اللجنة الجهوية، أو بقرار من اللجنة المركزية. وتحدد اللجنة المركزية نطاق مسؤولياﺗﻬا وصلاحياﺗﻬا بالتشاور والتنسيق مع منظمات الحزب في الجهات المعنية.

مادة( 39 ):
ينعقد مؤتمر المندوبين أو الاجتماع الانتخابي الموسع لكل مكتب محلي في الحالات الاعتيادية مرة واحدة كل عامين، وذلك في سياق الدورة الانتخابية الفرعية للمكاتب المحلية أو الكاملة للحزب وتتحدد مهامه بمناقشة التقارير ومشاريع القرارات المقدمة إليه من قبل اللجان الحزبية المعنية، وتقييم نشاط المكتب في الفترة الماضية و تحديد مهامها اللاحقة، وإقرارها، وانتخاب اللجنة الحزبية الجديدة، ولجنة الرقابة والمحاسبة، وانتخاب المندوبين الى المؤتمر الأعلى في حالة إجراء العملية الانتخابية في إطار دورة إنتخابية كاملة..

مادة( 40 ):
في الحالات الضرورية يمكن للمكاتب المحلية أن تعقد مؤتمرات استثنائية من أجل مناقشة وحل مسائل هامة تتعلق بحياة ونشاط المكتب الحزبي، أو إدخال التعديلات الضرورية على وثائق وقرارات المؤتمر الإعتيادي، أو لتجديد جزئى أو كلي لتركيبة اللجان الحزبية. وتتم الدعوة لانعقاد المؤتمر الاستثنائي من قبل اللجنة الحزبية القيادية المعنية أو بقرار من إطار قيادي أعلى أو بناءً على طلب ثلثي أعضاء المنظمات الحزبية الأدنى. وفي حالة عدم استجابة اللجنة الحزبية المعنية لذلك يتم لهذا الغرض تشكيل لجنة تنظيمية مؤقته بقرار من الهيئة أو اللجنة القيادية الأعلى، تتمتع بنفس حقوق و واجبات اللجنة الحزبية. ويعلن عن موعد انعقاد المؤتمر الاستثنائي وجدول أعماله قبل شهرين على الأقل، وتعتبر قراراته نافذة بثلثي تركيبته العددية.

مادة( 41 ):
للجان المحلية والجهويّة أن تعين مجالس استشارية تتكون من ذوي التجربة الحزبية و من الكوادر الحزبية المتخصصة، وذلك لمساعدة اللجان المعنية، وتقديم المشورات الضرورية لها، وينتخب اﻟﻤﺠلس في المحلية والجهوية رئيسًا ونائبًا له، وذلك لإدارة اجتماعاته وقيادة أعماله. وتعقد اﻟﻤﺠالس الاستشارية اجتماعاﺗﻬا حسب الحاجة.

مادة( 42 ):
تقوم اللجان الحزبية المحلية بالمهام التالية:
أ – تطبيق هذا النظام وتنفيذ قرارات مؤتمرات الحزب واللوائح والقرارات المتخذة من قبل الهيئات العليا ومن قبل مؤتمرات المحليات والجهويات، والدوائر الانتخابية، كل في نطاق اختصاصاته
ب – العمل على توطيد علاقة الحزب بالجماهير ورفع مساهمة الأعضاء في أنشطة منظمات اﻟﻤﺠتمع والمدني وقيادة وتوجيه نشاط المنظمات الحزبية الأدنى منها
ج – تعزيز دور منظمات اﻟﻤﺠتمع المدني، وتوطيد العلاقات التحالفية للحزب مع التنظيمات السياسية الديمقراطية الأخرى.
د – إقتراح ممثليها الى إنتخابات اﻟﻤﺠالس المحلية، والعمل بنشاط على انجاحهم.
ه – إصدار مطبوعاﺗﻬا وصحافتها المحلية،.في ضوء الإمكانات المتاحة لها.
و – تشجيع وتبنى تشكيل منظمات اﻟﻤﺠتمع المدني، وتقييم نشاط اعضائها في تلك المنظمات.
ز – القيام بإجراء الإحصاء الحزبي السنوي.
ح – يلتزم أعضاء اللجنة المركزية بتسديد اشتراكاﺗﻬم في المنظمات القاعدية والمساهمة في انشطة المنظمات واللجان والهيئات الحزبية المحلية الواقعة في نطاق سكنهم أو عملهم، وتقديم ماتحتاجه من مساعدة مطلوبة.

مادة( 43 ):
تعقد اللجنة الحزبية على مستوى الدائرة الانتخابية المحلية (المركز الانتخابي) إجتماعها بواقع مرة واحدة كل شهرين. وتعقد لجنة الدائرة الانتخابية وكذا اللجنة الجهوية إجتماعها الإعتيادي بواقع مرة كل ثلاثة أشهر على الأقل، وتعقد رئاستها إجتماعين شهريًا..
المؤتمر العام

مادة( 44 ):
ينعقد المؤتمر العام للحزب مرة واحدة كل أربع سنوات، وتدعو اللجنة المركزية لانعقاده، ويُعلن عن موعده قبل ستة أشهر على الأقل. وتحدد اللجنة المركزية نسبة تمثيل المندوبين في المؤتمر وفقا للإرشاد الخاص بالإنتخابات. ويقوم المؤتمر بالمهام التالية:
أ – مناقشة وإقرار التقرير العام للجنة المركزية حول نشاطها في فترة مابين المؤتمرين
ب – مناقشة وإقرار تقرير اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة حول نشاطها بين المؤتمرين
ج – تحديد الاتجاهات العامة لميزانية الحزب وأسس التعامل مع ممتلكاته وموارده وانشطته المالية
د – مناقشة وإقرار البرنامج السياسي للحزب ونظامه الداخلي او اجراء أية تعديلات عليهما
ه – إقرار التركيبة العددية للجنة المركزية واللجنة العليا للرقابة والمحاسبة.
و – المصادقة على قائمة التمثيل المحلي على المستوى الوطني
ز – انتخاب اللجنة المركزية عن طريق الترشيح الفردي المباشر، وبالإقتراع السري المباشر
ح – المصادقة على قائمة المرشحين لعضوية اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة.

مادة( 45 ) :
يعتبر أعضاء الكتلة البرلمانية للحزب في مجلس النواب أعضاءً في اللجنة المركزية بصفة الية..
اللجنة المركزية للحزب

مادة( 46 ):
تعقد اللجنة المركزية دورﺗﻬا مرة واحدة كل ستة أشهر، بدعوة من رئيس الحزب أو رئاسة الحزب في حالة غيابه، على ضوء تكليف من المكتب السياسي أو بموجب طلب أكثر من نصف عدد أعضاء اللجنة المركزية. وعلى نفس القاعدة يمكن للجنة المركزية أن تعقد دورات استثنائية وأن تدعو نشطاء الحزب وممثلي المؤسسات التابعة لها أو ممثلي الحزب في مؤسسات الدولة المنتخبة أو المعينة لحضور دوراﺗﻬا الاعتيادية والاستثنائية

مادة( 47 ):
تحدَّد صلاحيات ومهام اللجنة المركزية للحزب خلال فترة مابين المؤتمرين وهي:
أ – قيادة نشاط مختلف منظمات ولجان وهيئات الحزب على أساس برنامج الحزب ونظامه الداخلي وقرارات المؤتمر العام
ب – تسمية ممثلي الحزب في الحكومة في حالة تشكيل الحزب لها أو مشاركته فيها، بناءً على مقترح من المكتب السياسي، وتوجه نشاط الجماعة الحزبية في مجلس الوزراء. ويحق للجنة المركزية سحب ممثّلي الحزب من الحكومة أو من أي من مؤسسات الدولة التي تتم العضوية فيها بالتعيين
ج – المصادقة على مرشحي الحزب للانتخابات النيابية ومساعدﺗﻬم في إعداد البرامج الانتخابية، والقيام بالدعاية لبرنامج الحزب الانتخابي وللمرشحين، بما يضمن النجاح في الانتخابات. وتوجه اللجنة المركزيّة عمل الكتلة البرلمانية وترفع باستمرار من فعاليتها
د – توجيه نشاط الجماعات الحزبية المركزية في منظمات اﻟﻤﺠتمع المدني
ه – توجيه عمل ونشاط الصحف الحزبية والمؤسسات الإعلامية والثقافية التابعة للحزب، وتسمية رؤساء الصحف الحزبية المركزية ومدراء المؤسسات العلمية والبحثية التابعة للحزب
و – تتابع وتقيم نشاط الحزب وعلاقاته مع الأحزاب والمنظمات الوطنية التونسية ومع الأحزاب و المنظمات السياسية في البلدان الصديقة والعالم والعمل على تعزيز العلاقات معها على أساس القواسم المشتركة
ز – إقرار ميزانية الحزب وإستثماراته، والإشراف دوريًا على صرف الموازنة الحزبية
ح – إطلاع المنظمات الحزبية الأدنى دوريًا على قراراﺗﻬا وأعمالها والإطلاع على أراء ومبادرات الحزبيّة الأدنى وإعطاء التوجيهات اللازمة .
ط – إقرار اللوائح والإرشادات المفسرة لمواد النظام الداخلي.

مادة( 48 ):
أ – تنتخب اللجنة المركزية عن طريق التنافس وبالإقتراع السري المباشر رئيسا لها، ثم نائبًا للرئيس، و نوابا مساعدين لمهام واختصاصات ومسؤوليات محددة في اللائحة التنظيمية للرئاسة الحزب
ب – يدير اجتماعات اللجنة المركزية الرئيس المنتخب وتساعده هيئة تختارها اللجنة المركزية من بين اعضائها في كلّ دورة انعقاد لها.
ج – تحدد اللجنة المركزية التركيبة العدديّة للمكتب السياسي
د – تنتخب اللجنة المركزية من بين أعضائها عن طريق التنافس وبالاقتراع السري المباشر مكتبًا سياسيًا يضم في عضويته الرئيس ونائبه والنواب المساعدين، ويقوم بقيادة وتوجيه النشاط السياسي والإشراف على نشاط رئاسة الحزب، ومتابعة تنفيذ قرارات اللجنة المركزية، خلال الفترة الفاصلة بين دورتي انعقادها، على أن يراعى في تكوين المكتب السياسي تمثيل فئة الشباب
ه – تنتخب اللجنة المركزية بموجب مقترح يقدم من قبل المكتب السياسي رؤساء الدوائر في رئاسة الحزب
و – تقوم اللجنة المركزية بتعيين مجلس استشاري لها يتكون من اعضاء الحزب من خارج اللجان و الهيئات العاملة، ومن ذوي التجربة والخبرة الحزبية والسياسية والكفاءات والمعارف العلمية

مادة( 49 ):
تقف اللجنة المركزية في الدورة الثانية لانعقادها امام التالي
أ – تعيين اﻟﻤﺠلس الاستشاري
ب – النظام الخاص بالاطارات
ج – الإتجاهات الرئيسية لبرنامج التثقيف الحزبي الداخلي
د – الإرشادات واللوائح التنظيمية
المكتب السياسي ورئاسة الحزب

مادة( 50 ):
أ – يقدم المكتب السياسي إلى اللجنة المركزية تقارير دورية حول مختلف أوجه نشاطه وعن أعمال رئاسة الحزب، ويعقد إجتماعاته على الأقل مرة كل ثلاثة أشهر، بناءً على دعوة رئيس الحزب أو رئاسة الحزب في حالة غيابه او بطلب اكثر من نصف عدد اعضائه.
ب – تتكون رئاسة الحزب من ثلاثة قطاعات رئيسية تُعنى بالشؤون التنظيمية والإنتخابات العامة، ومنظمات اﻟﻤﺠتمع المدني، والشؤون السياسية والفكرية وحقوق الإنسان، والشؤون الإقتصادية والمالية والإدارية، وتحدد اللائحة التنظيمية قطاعات الرئاسة ودوائرها.
ج – يتولى المكتب السياسي تحديد وإقرار توزيع النواب المساعدين على قطاعات الرئاسة.
د – تقوم رئاسة الحزب بإدارة العمل اليومي وتقدم تقاريرها الدورية إلى المكتب السياسي عن نشاطها ودوائرها وسير التحضيرات لاجتماعات اللجنة المركزية والمكتب السياسي وفق خطة عملها المرسومة سلفًا.
اﻟﻤﺠلس الاستشاري

مادة( 51 ):
يقوم اﻟﻤﺠلس بالمهام التالية:
مساعدة اللجنة المركزية بالمشورات والتصورات والدراسات والبحوث في اﻟﻤﺠالات التنظيمية و السياسية والإقتصادية والاجتماعية والثقافية، وغيرها من الأمور، وينتخب اﻟﻤﺠلس من بين أعضائه رئيسًا ونائبًا له.
ويتوزع أعضاءه في لجان متخصصه تقوم بمهامها حسب تخصصاﺗﻬا، ويعقد اﻟﻤﺠلس اجتماعاته حسب دواعي نشاطه. اللجنة العليا للرقابة و المحاسبة وفروعها في الجهات.

مادة( 52 ):
تنتخب اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة في أول دورة لها عن طريق الترشيح الفردي المباشر و التنافس وبالإقتراع السري المباشر هيئة رئاسة لها تتكون من خمسة أعضاء أو أكثر من بينهم الرئيس ونائبه. وتعقد اللجنة اجتماعاﺗﻬا مرة كل ستة أشهر وتعقد هيئة رئاستها اجتماعات دورية بما لايقل عن مرة واحدة كل شهرين. ويحق لرئيس الهيئة حضور اجتماعات اللجنة المركزية، وهيئتيها القياديتين، ويحق لأعضاء اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة حضور اجتماعات اللجنة المركزية.

مادة( 53 ):
تتحدد مهام لجان الرقابة والمحاسبة كُل حسب موقعها المركزي أو المحلي في الآتي
أ – مراقبة تطبيق برنامج الحزب ونظامه الداخلي واللوائح والإرشادات الصادرة عن اللجنة المركزية، وفحص وتقييم نتائج تنفيذ قرارات المؤتمرات العامة والمحلية، وكذا قرارات اللجان والهيئات الحزبية القيادية.
ب – العمل على حماية وحدة الحزب وتماسك صفوفه.
ج – البحث في الشكاوى والطعون المقدمة إليها من الأعضاء فيما يخصّ الإجراءات الحزبية. الانضباطية وفحص القرارات المتخذة بشأﻧﻬا قبل نفاذها، وتعتبر القرارات التي تتخذها حيال ذلك ملزمة بالنسبة للأعضاء والمنظمات الحزبية واللجان والهيئات المعنية
د – فحص ومراقبة تصريف الموازنة الحزبية والتعامل مع ممتلكات الحزب في مختلف المراتب التنظيمية.
ه – يحق للجنة العليا للرقابة والمحاسبة في حالة بروز مخالفات جسيمة للبرنامج السياسي أو النظام الداخلي أو ممارسة أفعال مخلة بوحدة الحزب وتماسك صفوفه من قبل عضو الحزب أيًا كان وضعه التنظيمي، أن تلفت انتباه المكتب أو اللجنة أو الهيئة المعنية التي ينتمي اليها للوقوف الجدي امام ذلك. وفي حالة تلكؤ الجهة المعنية تتخذ الإجراءات النظامية لتأمين تحقيق متطلبات نص المادة( 53 ). وفي حالة ثبوت الفعل او اعتراف العضو المعني بذلك تتخذ اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة الإجراء الانضباطي بحقه وفقًا لهذا النظام وإبلاغ اللجنة أو الهيئة المعنية بذلك
و – تعد اللجنة العليا للرقابة والمحاسبة ميزانية مستقلة لها وفقًا للإمكانات المالية المتاحة، وذلك بالتنسيق مع المكتب السياسي، وتقر ضمن الميزانية العامة للحزب.

مادة( 54 ):
يحق للجان الرقابة في مختلف المراتب التنظيمية للحزب التالي:
أ – الحصول على التقارير والبيانات والمعلومات من الهيئات الحزبية المختلفة ومن المستوى التنظيمي الأدنى
ب – القيام بالتفتيش والفحص في أية قضية أو عملية في إطار المهام المناطة ﺑﻬا في الهيئات واللجان والمؤسسات التابعة للحزب دون إشعار مسبق
ج – استدعاء مسؤولي وأعضاء الهيئات واللجان والمؤسسات التابعة للحزب بغرض المساءلة أو الإستيضاح أو الإدلاء بالشهادة أمامها
د – توفير الظروف والإمكانيات اللازمة التي تمكنها من أداء مهامها
ه – تصدر اللجنة العليا للرقابة و المحاسبة بالتنسيق مع اللجنة المركزية لوائح وإرشادات وقرارات يتطلبها تنفيذ مهامها بما لايتعارض ومواد النظام الداخلي
و – يمكن للجان الرقابة والمحاسبة أن تعقد إجتماعات مشتركة مع اللجان الحزبية المختلفة في جميع المستويات إذا دعت الضرورة إلى ذلك.

الفصل السادس
الفكر والثقافة والإعلام

مادة( 55 ):
للجنة المركزية ولجان الحزب المحلية بقرار من المؤتمر العام أو المؤتمرات المحلية أو بقرار من اللجان الحزبية المعنية في فترة مابين المؤتمرين، أن تصدر صحفًا حزبية مركزية ومحلية، وأن تصدر أية مطبوعات إعلامية، وأن تقيم أية دور للطباعة والنشر أو أية مؤسسات إعلامية أخرى أو مؤسسات للبحوث والدراسات، أو لتربية الاطارات، شريطة أن تؤمِّن اللجنة الحزبية المعنية مسبقًا مصادر التمويل وأن تعكس هذه الوسائل في مجمل نشاطاﺗﻬا السياسة العامة للحزب، وتخدم أهدافه السياسية والتنظيمية والفكرية، وأن تخضع لتوجيه وإشراف اللجان الحزبية المعنية، على أن تتم تسمية رؤساء تحرير الصحف و نواﺑﻬم ومدراء المؤسسات الإعلامية والثقافية من قبل اللجان الحزبية المعنية، وهم مسؤولون أمامها عن نشاطاﺗﻬم وعملهم.

مادة( 56 ):
إدخال البعد المعرفي والاستفادة من معطياته في النشاط الحزبي السياسي والتنظيمي، والعناية بالقضايا الفكرية والعمل لذلك على اضفاء البعد المؤسسي على الأنشطة الفكرية والمعرفية للحزب

مادة( 57 ):
تنمية الثقافة السياسية و تطويرها والرفع من مستوى القدرات الفكرية لدى الأعضاء عن طريق الإعداد والتطوير المستمر لبرامج التثقيف والتأهيل السياسي والحزبي

مادة( 58 ):
العناية بأعضاء الحزب ومنظمته الشبابية والطلابية في الجوانب التربوية والتعليمية، وتقديم العون لهم في هذا المضمار، والعمل على توفير فرص التأهيل العلمي أمامهم عن طريق العلاقات الخارجية و الدولية للحزب.

مادة( 59 ):
تنويع وتطوير طرق وأساليب وأشكال التواصل الإعلامي مع الرأي العام الوطني بمختلف مستوياته لشرح سياسة الحزب ومواقفه والتفاعل مع القضايا الحيوية للمواطنين

مادة( 60 ):
تنمية وتطوير الإعلام الحزبي الداخلي وزيادة وتائره في النشاط الحزبي التنظيمي باستمرار الفصل السابع الحزب ومؤسسات الدولة واﻟﻤﺠتمع

مادة( 61 ):
يمارس الحزب دوره السياسي على مستوى الدولة واﻟﻤﺠتمع ومنظماته المدنية من خلال نشاط أعضائه. ويقوم الحزب بإقناع الجماهير بسياسته وممارسة التأثير السياسي والفكري بالوسائل الديمقراطية، وبواسطة السلوك النموذجي لأعضائه ولمنظماته الحزبية

مادة( 62 ):
أ – يتم اختيار مرشحي الحزب إلى مجلس النواب أو اﻟﻤﺠالس المحلية عن طريق الاختيار في المكاتب الحزبية المعنية، في الدائرة الانتخابية البرلمانية أو المحلية، والتي يحسم الحزب خوض المنافسة الانتخابية فيها. ويكون الأعضاء الذين تم أختيارهم والموافقة عليهم في مكاتبهم الحزبية هم مرشحي الحزب المقترحين من لجان مكاتب الحزب في الدوائر الإنتخابية والمحليات والجهوية وتصادق اللجنة المركزية على المرشحين للانتخابات البرلمانية، الحائزين على ثقة الأعضاء في هذه الدوائر، مع مراعاة أية تحالفات انتخابية يجريها الحزب مع غيره من الأحزاب والتنظيمات السياسية.
ب – في الدوائر الانتخابية البرلمانية، والتي يقع في نطاقها الجغرافي عدد من المكاتب الحزبية تنعقد في كلّ مكتب على حدة أجتماعات حزبية موسعة على مستوى الدائرة الانتخابية المحلية (المركز الانتخابي تحت اشراف الهيئة القيادية في الجهة. ويكون مرشح الحزب في الدائرة هو من تم إختياره بأعلى الأصوات في مجموع الاجتماعات الموسعة من بين المتنافسين.
ج – تصادق اللجنة القيادية في الجهة على المرشح الحائز على ثقة الأعضاء في الدائرة الانتخابية الجهوية كما تصادق اللجنة القيادية في الدائرة الانتخابية المحلية على المرشح الحائز ثقة اعضاء الحزب مستوى الدائرة المحلية.

مادة( 63 ):
أ – الكتلة البرلمانية للحزب في مجلس النواب توجه من قبل اللجنة المركزية، وتستلهم في مجمل نشاطها الخط السياسي العام للحزب، وهموم ومطالب الناخبين في الدوائر الانتخابية
ب – تعقد الكتلة البرلمانية إجتماعات منتظمة، وتحدد خطط عملها في إطار اﻟﻤﺠلس وفقًا للقوانين واللوائح المنظمة لعمل مجلس النواب. وتنتخب الكتلة البرلمانية سكرتارية لها مكونة من رئيس الكتلة البرلمانية ونائب له وآخرين، ويكون رئيس الكتلة عضوًا في رئاسة الحزب والمكتب السياسي.

مادة( 64 ):
أ – ممثلو الحزب في الحكومة (الوزراء، كتاب الدولة) يتم إقرارهم من قبل اللجنة المركزية بمقترح يقدم من رئاسة الحزب والمكتب السياسي، ويعتبر المقترح مقبولا إذا صادق عليه اكثر من نصف عدد اعضاء اللجنة المركزية. ويحق للجنة المركزية تقديم إضافات أو مقترحات جديدة، تخضع المصادقة عليها لنفس القاعدة المحددة في هذه المادة.
ب – تُعرض نشاطات ممثلي الحزب في الحكومة أمام اللجنة الحزبية التي انتخبتهم. وعلى اللجنة الحزبية المعنية تقديم المساعدات المطلوبة لهم في تأدية مهامهم. ومن حقها كذلك ولأسباب مبررة محاسبتهم حزبيًا، والإعلان علنًا للجماهير عن ذلك. ويتم ذلك إذا صادق عليه أكثر من نصف أعضاء اللجنة المركزية، وبالاقتراع السري المباشر.

مادة( 65 ):
تُشكل من أعضاء الحزب الذين يتمتعون بعضوية الحكومة جماعة حزبية، تنتخب لها سكرتيرًا ونائبًا وآخرين حسب ظروفها، وتتمثل مهامها في تنسيق نشاط أعضاء الجماعة الحزبية وتوحيد مواقفهم ومساعدﺗﻬم على النجاح في مهامهم. وتعمل الجماعة الحزبية تحت توجيه وإشراف اللجنة المركزية.

الفصل الثامن
ممتلكات الحزب وموارده المالية

مادة( 66 ):
يعتمد الحزب في موارده المالية على اشتركات أعضائه و معاليم الانتساب إلى الحزب، وعلى الدعم والمخصصات الحكومية وعلى عائدات مشروعاته وتبرعات اعضائه وأنصاره وأية إيرادات أخرى المسموح بها قانونا.

مادة( 67 ):
الأموال والموارد كافة، والتي تعود إلى الحزب، تورد إلى حساباته في البنوك وفروعها. ويتم التصرف بموارد الحزب وممتلكاته أو تأجيرها أو بيعها وفقًا للائحة تعدها لجنة الرقابة الحزبية والمحاسبة و تكون نافذة بعد مصادقة اللجنة المركزية عليها.

مادة( 68 ):
أ – تدفع الاشتراكات شهريًا أو سنويًا على أن تسدد في بداية العام في حالة الدفع السنوي
ب – يدفع اعضاء اللجان والهيئات المركزية الاشتراك الشهري بواقع 10 دينارات تونسية.
ج – يدفع الموظفون ومن في حكمهم من أصحاب الدخول الثابته الاشتراك الشهري بواقع 30 دينارا
د – يدفع الطلبة والعمال وربات البيوت ومن في حكمهم من غير ذوي الدخول الثابته الاشتراك الشهري بواقع 5 دينارات.

مادة( 69 ):
كل من يرغب في الانتساب إلى عضوية حزب تيناست عليه أن يدفع رسوم انتساب بما يساوي اشتراك شهر واحد فقط مادة( 70 )- تشترك لجنة الرقابة الحزبية مع المكاتب الحزبية المعنية والممثل عن الهيئة الأعلى في عملية الاستلام والتسليم بين المسؤول الجديد والقديم، وتوثّق ذلك بمحضر يتم التوقيع عليه من قبل الأطراف المعنية والمشاركة في عملية التسليم والاستلام

مادة( 71 ):
تقوم منظمات الحزب المحلية بتوفير مصادر التمويل وتسيير أنشطتها وفعالياﺗﻬا التنظيميةوالجماهيرية، بما في ذلك دعم مرشحيها في الانتخابات المحلية على النحو التالي:
أ – تنظيم تحصيل الاشتراكات الحزبية.
ب – تنظيم حملات التبرع بين صفوف اعضاء الحزب وأنصاره وجماهيره في المناسبات الانتخابية البرلمانية والرئاسية والمحلية، وأية مناسبات أخرى تحددها الهيئات القيادية العليا تحت أشراف اللجنة القيادية المعنية.
الفصل التاسع
أحكام ختامية وانتقالية

مادة( 72 ):
يحق للجنة المركزية لأسباب مبررة القيام بتعديل أو تجميد محدود في النظام الداخلي للحزب وبرنامجه السياسي باستثناء المواد المتعلقة بالمبادىء والأهداف العامة ﺑﻬذا النظام، بمصادقة مالايقل عن ثلثي اعضائها، وتتحمل مسؤولية ذلك أمام المؤتمر العام أو اﻟﻤﺠلس الحزبي الوطني عند أول انعقاد لأي منهما.

مادة( 73 ):
تصدر اللجنة المركزية واللجنة العليا للرقابة والمحاسبة معًا أية لوائح وإرشادات و قرارات يتطلبها تفسير وتنفيذ مواد هذا النظام،وتتحدد هذه المسائل في الأمور والقضايا المتعلقة بما تنصّ عليها المواد التي تتطلّب ذلك.